الكل الموارد البشرية جديد

5 فوائد لوجود نظام رقمي لإدارة الموارد البشرية في شركتك

10.12.2022

يعد التحول الرقمي للشركات غالباً مهمة تكنولوجية شاقة ويمثل تحدياً بشرياً واستراتيجياً يجب أن تكون الشركات مستعدة وتسعى بكل جهدها من أجل الوصول له، ويعتبر قطاع الموارد البشرية عاملاً هاماً في قيادة عجلة التحول لأهميتها المتزايدة باعتبارها الذراع الاستراتيجي لاستمرار الأعمال.حيث نجد أن فرق الموارد البشرية التي تستخدم الأنظمة الرقمية والأدوات التقنية مثل نظام الموارد البشرية وغيرها من البرمجيات تكون فرص نجاحها واسعة في مساعدة الموظفين على التكيف مع عالم العمل الجديد والبقاء على صلة به.

يعد التحول الرقمي للشركات غالباً مهمة تكنولوجية شاقة ويمثل تحدياً بشرياً واستراتيجياً يجب أن تكون الشركات مستعدة وتسعى بكل جهدها من أجل الوصول له، ويعتبر قطاع الموارد البشرية عاملاً هاماً في قيادة عجلة التحول لأهميتها المتزايدة باعتبارها الذراع الاستراتيجي لاستمرار الأعمال.
حيث نجد أن فرق الموارد البشرية التي تستخدم الأنظمة الرقمية والأدوات التقنية مثل نظام الموارد البشرية وغيرها من البرمجيات تكون فرص نجاحها واسعة في مساعدة الموظفين على التكيف مع عالم العمل الجديد والبقاء على صلة به.

ما هو نظام إدارة الموارد البشرية؟
أنظمة الموارد البشرية الرقمية هي شكل من أشكال تحسين العمليات التي تستخدم التقنيات الاجتماعية والمتنقلة والتحليلات والسحابة لجعل وظيفة الموارد البشرية أكثر كفاءة وفعالية وترابطاً، وهو غالباً ما يكون في شكل منصة برمجية شاملة تساعد الشركات في إدارة وظائف الموارد البشرية الأكثر تعقيداً.

وبمعنى آخر هو عبارة عن نظام رقمي ينظم جميع أنواع نقاط البيانات المتعلقة بالعاملين في الشركة. بما في ذلك معلومات التعريف الحساسة مثل عمر العامل وجنسه وعنوانه، ومعلومات مكان عمله مثل المسمى الوظيفي وجدول الرواتب والقسم، ويمنح المسؤولين في الموارد البشرية القدرة على إنشاء تقارير متعمقة، والتي يمكن للإدارة استخدامها في تحقيق أهداف الشركة.

ومع ذلك، فإن وجود أو تطبيق تقنيات جديدة وحدها لا يجعل الموارد البشرية رقمية. بل يجب أن تعمل أنظمة الموارد البشرية الرقمية أيضاً على مواءمة الثقافة والموهبة والهياكل والعمليات لتحقيق التوازن بين الكفاءة والابتكار، ويكون لها تأثير قابل للقياس على المؤسسة بأكملها أثناء تحولها الرقمي.

5 مزايا لوجود نظام رقمي لإدارة الموارد البشرية في الشركة
انتشرت أنظمة الموارد البشرية الرقمية على مدار العقد الماضي، وتستخدم العديد من الشركات الآن شكلاً من أشكال الرقمنة لإدارة الموظفين لما تقدمه من فوائد منها:

1- الفعالية في تنفيذ العمليات تلقائياً
يغني نظام الموارد البشرية المسؤولين عن إدخال البيانات يدوياً. حيث يمكن لهم التركيز على المهام المعقدة والمهمة بدلاً من إضاعة الجهود في الرد على رسائل البريد الإلكتروني وتنظيم جداول البيانات والمكالمات الهاتفية المتعلقة بالموارد البشرية. حيث يمكن معالجة جميع عمليات إدارة الموظفين بسهولة وتتبعها تلقائياً.
على سبيل المثال، يمكن للموظفين تسجيل حضورهم والتقدم بطلب للحصول على إجازة من خلال النظام، ويمكن جلب المعلومات نفسها وحفظها واستخدامها تلقائياً في حسابات الرواتب لاحقاً، كما يمكن للموظفين أيضًا طرح الأسئلة ورفع الطلبات وتتبع حالة وقتهم وحضورهم من خلال النظام، علاوة على ذلك، يمكن لمديري الموارد البشرية إنشاء وتعيين جدول دوامات للموظفين وأتمتة التشغيل مباشرة من النظام.

2- دعم العمل عن بعد
تتمثل إحدى أكبر مزايا نظام الموارد البشرية في إمكانية إدارة الموظفين الذين يعملون عن بُعد، حيث يمكن لهم الاهتمام بمهام معينة متعلقة بالموارد البشرية بأنفسهم، دون الحاجة إلى التنسيق المستمر مع فريق الموارد البشرية، مثل تسجيل الحضور، ورفع الطلبات، والوصول إلى مستندات الشركة من خلال بوابة النظام.
كما يمكن لفرق الموارد البشرية استخدام هذا النظام لمشاركة الأخبار المتعلقة بالشركة بسهولة. علاوة على ذلك يمكن للموظفين تسجيل الوقت الذي يقضونه في كل مشروع، مع إبقاء المديرين وفرقهم على اطلاع دائم، بغض النظر عن المكان الذي يعملون منه.

3- توفير بيئة آمنة لحفظ بيانات الموظفين
بصفتك متخصصاً في الموارد البشرية فإنك بالطبع ستتعامل مع كمية هائلة من البيانات. وقد تكون بعض هذه البيانات سرية، ومن المهم إدارتها بعناية لتجنب مشكلات الامتثال والعقوبات الناتجة عنها. ومن ثم باستخدام نظام موثوق لإدارة الموارد البشرية يمكنك حفظ كل البيانات مركزياً وتوثيقها تلقائياً في النظام الأساسي.
وفي الوقت نفسه سيكون من لديه الصلاحية مستعداً لعملية التدقيق في أي وقت ومن أي مكان. علاوة على ذلك تسمح إعدادات التحكم في وصول المستخدم فقط لمن هم في مستوى الوصول المناسب في عدم وقوع هذه البيانات في اليد الخطأ.

4- تحسين المشاركة والإنتاجية
يمكن أن يساعدك نظام الموارد البشرية في الحفاظ على مشاركة الموظفين بفعالية مما ينعكس إيجابا على إنتاجيتهم. على سبيل المثال، يمكن لإمكانات البث المباشر داخل النظام أن تسمح للموظفين بِبدء محادثة مع زملائهم في العمل في أي وقت. بالإضافة إلى البقاء على اطلاع دائم بكل ما يحدث في الشركة.

5- توفير رؤية شاملة حول أداء القوى العاملة
يمكن لنظام الموارد البشرية الشامل تحليل البيانات بشكل فعال وتوفير الوصول إلى مجموعة متنوعة من التقارير، من الحضور إلى التعلم وإدارة الأداء. حيث يؤدي ذلك إلى إبقاء فريق الموارد البشرية والقادة على اطلاع دائم بشأن حالة عمليات الموارد البشرية في الشركة ويساعد على معالجة أي مشكلات تظهر.
على سبيل المثال يمكن استخدام نظام الموارد البشرية لتحليل بيانات الأداء، وعرض بيانات واضحة حول أداء كل موظف على حدة، مما يساعد موظفو الموارد البشرية على فهم أسباب انخفاض أداء الموظفين لمعالجتها، ومعرفة الموظفين أصحاب الأداء العالي لمكافأتهم.

 

جسر يغطي كل شيئ ويتكامل مع اي شيئ

 


12.01.2022

دليلك المبسط حول نظام الموارد البشرية

  كيف يمكن لنظام الموارد البشرية أن يعمل كـ"الساعة"؟ كان هذا السؤال دافعا وراء الأتمتة التي استهدفت...

11.03.2022

كن مُستعدًّا: 8 اتجاهات مُرتقبة في الموارد البشرية في 2023

يمرّ سوق العمل بتحولات كبيرة في السنوات الأخيرة بسبب التوقعات الجديدة في أعقاب الأزمات الاقتصادية،...

10.24.2022

صراع العمالقة: هل تؤثر أتمتة الموارد البشرية على العاملين في المجال؟

بدأ كل شيء عام 1830م عندما اندلعت أعمال الشغب التي أُطلق عليها اسم (Swing Riots) من طرف المزارعين...